الاثنين، 23 يونيو، 2008

من الشقة الى الدوام ومن الدوام الى الشقة..ماكو ديوانية


تبلغ مساحة وطني الكويت ما يقارب 18 الف كيلو متر مربع ولم يتم الى الان استغلال الا ما يقارب 5% من هذه المساحة مما ادى بشكل واضح الى ارتفاع اسعار العقار وتكدس المواطنين في شقق الايجار واصبح الحصول على بيت يلم الاسرة الكويتية حلم من احلام المواطن الكويتي. زد على ذلك الاختناقات المرورية على مدار الساعة.

لن اطيل عليكم في المشاكل المتعلقة بهذا الموضوع فأغلبنا -مو كلنا-يعرفها ويعيها جيدا.

ولكن بفضل من الله انعم علينا بشاب طموح عبقري اكرمنا بالحل الامثل للمشكلة الاسكانية والتي تعتبر من اولويات اغلب المواطنين-مو كلهم- ولكن للاسف الشديد جدا لم يوفق هذا الشاب في انتخابات مجلس 2008 فقد حصد المركز ال21 بكل جدارة ولكن لحسن الحظ انه يوجد في المجلس والحكومة من يحمل افكار هذا الشاب النادرة على سبيل المثال تحرير 5% من اراضي الدولة. ولحسن الحظ ايضا ان ممثلهم او بالاحرى ممثلتهم بالحكومة موضي الحمود قد استلمت وزارة الاسكان فتكون خير من يطبق برنامج التحالف لحل مشكلة الاسكان ولكن هل جرت الرياح بما تشتهي السفن؟

بالتأكيد لا

فرياح التحالف تأبا ان تهب بما تشتهي سفن المواطن.

فأول الاخفاقات المخجلة هو اقتراح من نواب التحالف بزيادة القرض الاسكاني الى 100الف دون ذكر تحريرال5% ولن افصل في هذا الموضوع افضل من الزميل ابوبندر

وثاني الاخفاقات وليس اخرها هو مشروع من المؤسسة العامة للرعاية السكنية التابعه للوزيرة موضي الحمود لتوزيع شقق على المواطنين في مدينة جابر الاحمد. نعم شقق!!

صام المواطن دهرا وسيفطر على بصل التحالف

كيف يريد هؤلاء ان يحشروا المواطن الكويتي واسرته في شقه بعد انتظار سنوات طويلة قضاها ايضا في شقة. يعني من شقة لي شقة. الم يخطر ببال هؤلاء العباقرة تجربة مجمع الصوابر الفاشلة؟ الجواب نعم ولكن لا يهمهم ذلك

هذه اخفاقت وبقية اخفاقات التحالف قادمة ولكن هل يستوعب الوطنيون؟

هناك 11 تعليقًا:

Eng_Q8 يقول...

تدري وين المشكله

المشكله الله يسلمك ان ماشالله الله لا اله الا الله كلما بغوا يسوون منطقه يطلع تحتها نفط

حتى المطار الي يبون يحطون مكانه اراضي سكنيه توه واحد من الربع حافر صوبه يعني قبله بشوي بير نفط

ومايصير اتسكن الناس عند المنشآت النفطيه

طبعا في حلول كثيره بس هذا السبب اهو الي اذبحونا فيه

وجسر الصبيه ماسووه وحطوها براس راعي القهوه خلها على ربك

ابن زيدون يقول...

اهم شي ان ينترس كرش علي الراشد و ربعه بالمال الحرام و يريش و يعيش الكويتيين عيشة مصاروه

فتى الجبل يقول...

وهل اقتراح المعسرين فيه عدالة ؟
وشنو ذنب الملتزم بالسداد؟
وهل زيادة ال 50 دك للي يكرف واللي ما يكرف هم فيه عدالة؟
اما الشقق فاذكرك انها سياسة دولة مو وزيرة وبامكان المواطن رفضها

أبــو بنــــدر يقول...

والله لو نسلم أمرنا لهم كان نعيش مثل الهوملس في أمريكا بصفايح

لكن الحمدلله أصبحوا أقليه وفي أنحسار وتقلص مستمر

والرساله وصلت لهم في الأنتخابات السابقه الناس ملت من إدعاءاتهم الفارغه

ودمتم سالمين

حلم جميل بوطن أفضل يقول...

تناقض ما بعده تناقض و السبب سطوة المصالح لإقتصادية لشركات العقار. المؤسف هو توقيع صالح الملا على هذا المقترح

As YoU LiKE يقول...

كل اللي اقوله عن قانونهم انه: غبي وغير مدروس.

مادري شهالهدف من هالزيادة !

بدال لا اقلل الاسعار .. ازيد القرض وافيد التجار !

راعي تنكر يقول...

Eng_Q8
والله هم فكرة وكل مواطن يستخرج نصيبه من النفط ويبيعه بمعرفته
ربك يفرجها

ابن زيدون
ما نحط بذمتنا
:P

فتى الجبل
شكووو؟
من ياب طاري القروض والخمسين؟
لا فعلا شكو؟؟
وانت تقول سياسة دولة
شقق سياسة دولة؟
اوكي بهالشكل يا ان الوزيرة تكون مقتنعه وتطبق السياسة او مو مقتنعه وتطبق السياسة او مو مقتنعه وتستقيل وهذا ابعد الاحتمالات لانه اسم الله شكلها ما صدقت على الله
وبعدين المواطن مو من زين الاختيارت اللي جدامه عشان يقبل و يرفض
وصلنا مرحلة بس نبي اي شي يضفنا احنا وعيالنا

أبــو بنــــدر
حتى تعليم ما ودهم نتعلم

حلم جميل
فعلا مؤسف

As YoU LiKE
اسمح لي
لا والله ذكي ومدروس
بس لمصلحتهم مو لمصلحتك

عاجــل يقول...

الوفرة المالية تسمح ببناء مدن متكاملة
وخل الحكومة تبطل بخل ومطالعة برزق العالم

غير معرف يقول...

أصلا السكن بالشقق يعتبر من العادات الدخيلة على المجتمع الكويتي !

شوفوا هايف وين مولي .

راعي تنكر يقول...

عاجل
وانت الصاج نبني دول بكبرها

غير معرف
عزالله بتصير من عاداتنا وتقاليدنا طول ما احنا مسلمين رقابنا للتجار

غير معرف يقول...

اتصدق عاد ياراعي التنكر

الهيئة العامة للاسكان عملت استبيان(من جم سنة قريبة) على موقعها على الانترنت هل تؤيد السكن فى شقة ام لا والنتيجة من اصل 20000 شخص شارك في الاستبيان بس 20 شخص ايد انه يسكن في شقة

ولكن يبدو هذا الاستبيان مجرد استبيان وليس للاستفادة منه في الخطط المستقبلية


هنووي